advertisements

نصائح و فوائد

علامة واحدة قد تظهر عند المشي تنذر بارتفاع نسبة الكوليسترول في جسمك

واحدة من العلامات التي يمكن أن تظهر عند المشي وتنذر بارتفاع نسبة الكوليسترول في الجسم هي ألم أو ضيق في الصدر. يُعتبر هذا الألم أو الضيق نتيجة لانسداد الشرايين التي تغذي القلب بالدم والأكسجين، ويمكن أن يكون ناتجًا عن تراكم الكوليسترول والدهون في الشرايين، مما يقلل من تدفق الدم إلى القلب. إذا شعرت بأي من هذه الأعراض أثناء المشي، فمن الضروري استشارة الطبيب لتقييم الحالة واتخاذ الإجراءات الل

بالتأكيد! الكوليسترول هو مركب دهني يتواجد في الجسم ويؤدي دورًا هامًا في العديد من الوظائف مثل بناء الغشاء الخلوي وإنتاج بعض الهرمونات. ومع ذلك، عندما يزيد مستوى الكوليسترول في الجسم عن الحدود الطبيعية، قد يترسب في الشرايين بشكل تدريجي، وهذا يعتبر عاملاً خطيرًا يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

عندما يكون هناك انسداد في الشرايين التي تغذي القلب بالدم والأكسجين، يمكن أن يتسبب ذلك في الشعور بألم أو ضيق في الصدر أثناء ممارسة الرياضة أو المشي. هذه الحالة تُعرف عادة باسم “ذبحة صدرية”، وهي علامة تحذيرية تشير إلى احتمالية وجود مشكلة في الشرايين. في بعض الحالات، يمكن أن تتفاقم هذه الأعراض وتؤدي إلى حدوث نوبة قلبية.

إذا شعرت بأي ألم أو ضيق في الصدر أثناء ممارسة الرياضة أو المشي، فمن الضروري التوجه إلى الطبيب لإجراء التقييم اللازم. يمكن أن يتضمن التقييم اختبارات مثل تخطيط القلب واختبارات الدم لقياس مستوى الكوليسترول وغيرها من العوامل الضرورية لتحديد الخطوات اللازمة للعلاج والوقاية

ازمة للتشخيص والعلاج.


advertisements


advertisements

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى